إصابة رئيس حكومة غينيا بيساو ووزراء بفيروس كورونا

139

أفادت أنباء اليوم الأربعاء، بأن الفحوص التي خضع لها رئيس وزراء دولة غينيا بيساو وعدد من كبار المسؤولين في البلاد، قد أثبتت إصابتهم جميعا بفيروس كورونا المستجد.

ونقلت وكالة أنباء “لوسا” البرتغالية عن وزير الصحة في غينيا بيساو أنطونيو ديونا قوله في كلمة متلفزة أن رئيس الوزراء نونو نابيان وثلاثة، على الأٌقل، من أعضاء حكومته، أصيبوا بالفيروس.

وقال مصدر رسمي للوكالة إن المسؤولين الثلاثة الآخرين المصابين بكورونا هم وزير الداخلية بوتشا كاندي، ووزيرا دولة، هما ماريو فامبي ومونيكا بوارو.

وأوضح المصدر أن الإصابات مرتبطة بمسؤول رفيع في وزارة الداخلية كان توفى جراء الإصابة بمرض “كوفيد-19” الذي يسببه الفيروس.

ووصل عدد حالات الإصابة بالفيروس في غينيا بيساو إلى 73 شخصا اليوم الأربعاء، بحسب المراكز الأفريقية لمكافحة الأمراض والوقاية منها.

وتعد غينيا بيساو، التي يصل عدد سكانها إلى حوال 1.8 مليون نسمة، واحدة من أكثر الدول التي تعاني من دم الاستقرار في أفريقيا، حيث شهدت 16 محاولة انقلاب منذ استقلالها عن البرتغال في عام 1974، نجحت أربع منها.

وتقع الدولة الصغيرة، على الساحل الغربي لقارة أفريقيا، على المحيط الأطلسي.

ويشغل نابيان منصب رئيس الوزراء منذ شهر فبراير الماضي.